لعل أكثر ما يميز السيارات الرياضية بعيداُ عن تصميمها الخارجي او شكلها الجذاب أو اتساعها داخليا هو سرعتها القصوى فكلما ازدادت سرعة السيارة الرياضية وازدادت سرعة وسهولة أداء المحرك الخاص بها كلما كانت السيارة أكثر تميز.

هذا الأمر الذي لم تدركه شركات تصنيع السيارات الا بعد مرور فترة من الوقت ظهر فيه مجموعة من أسوأ وأبطأ السيارات الرياضية في التاريخ وهم:

۱ - سيارة Volkswagen SP2

بالرغم من أن شركة "فولكيسفاجن" تعتبر من أشهر وأكبر شركات تصنيع السيارات بالبرازيل, الا أنها لم تثبت كفاءتها في إنتاج السيارات الرياضية حيث أنتجت سيارة رياضية في السبعينيات ضُمت ضمن  قائمة أكثر السيارات الرياضية المخيبة للآمال والتي لم تمكث في السوق طويلاٌ وسرعان ما تم سحبها.

٢- سيارة ASA 1000 GT

وقتما طرحت السيارة الإيطالية  "فريرني" في عام 1962 اعتبرت الأفضل في وقتها ولكن حرصاٌ من المصممين على أن تكون السيارة خفيفة الوزن أثر ذلك على فوة المحرك فكانت من أكثر السيارات الرياضية بطئاٌ.

٣- سيارة ricklin SV-1

 أنتج من هذه السيارة الكندية 3 الاف نسخة فقط بناء على فكرة رجل الأعمال مالكولم بريكلن، ولكنها لم تكن محببة من قبل السائقين.

٤- سيارة Matra Bagheera

سيارة رياضة  فرنسية صغيرة الحجم ليس لها مثيل في أوروبا أنتجت في فترة السبعينيات ذات ثلاثة مقاعد فقط، ولكن  للأسف لم يكن أداء السيارة جيد وتميزت بضعف محركها.

٥- سيارة Marcos GT

أنتجت هذه السيارة في الفترة ما بين 1964 و1972، و بالرغم من تصميمها الأنيق والمميز إلا أنها كانت خفيفة جداٌ جعلتها غير جيدة من ناحية التحكم.