القاهرة، 22 أكتوبر 2017: نظمت شركة توتال حفل ختام مسابقة توتال كوارتز، ووجهت الدعوة للفائزين في المسابقة لاستلام سياراتهم الجديدة والاستمتاع بأمسية من الأنشطة المميزة.

خلال فصل الصيف، تم تنظيم سحب على أربع سيارات: سيارتين "رينو ميجان جراند كوبيه" عند شراء زيت "توتال كوارتز إنيو"، وسيارتين "رينو ستيب واي" عند شراء زيت "توتال كوارتز 5000"، و تم إجراء عملية السحب بإشراف وزارة التضامن الاجتماعي، لضمان الالتزام بالقواعد واللوائح الخاصة بالمنافسة

قال ايان لوبيتي، العضو المنتدب لشركة توتال إيجيبت "إنه من دواعي سرورنا دائمًا أن ننظم مسابقات مميزة مثل مسابقة توتال كوارتز، والتي لا تساعدنا فقط على تقديم منتجاتنا إلى العملاء بل تساعدنا كذلك في بناء علاقات طويلة المدى معهم، الأمر الذي يحول الصفقات التجارية العادية إلى صفقات ذات مزايا خاصة". وأضاف "تتمثل أولويتنا في استمرار توفير منتجات ذات جودة عالية لعملائنا مثل توتال كوارتز، ما يساعدهم على حماية محركاتهم والاستمتاع بأفضل أداء تستطيع سياراتهم أن تصل إليه".

 

فاز في المسابقة كل من أحمد أبو بكر فاوي أبو بكر، ومحمد البسطويسي، وحصل كل منهما على سيارة "رينو ميجان جراند كوبيه" بعد إرسال كود الشراء الخاص بعبوة "توتال كوارتز إنيو"، كما فازت ياسمين نصر سيد سعيد ومحمد سعد عثمان، وحصل كل منهما على سيارة "رينو ستيب واي" بعد إرسال اكود الشراء الخاص بعبوة "توتال كوارتز 5000".

 

جدير بالذكر أن توتال هي مجموعة شركات عالمية تختص أعمالها في مجال الطاقة، وهي واحدة من أولى الشركات الدولية في مجال البترول والغاز والشركة رقم 2 في مجال الطاقة الشمسية على مستوى العالم.  . ويسهم العاملون - 100 ألف موظف - في تحقيق مهمة مجموعة توتال، وهي: الالتزام بتحسين الطاقة من حيث الأمان والكفاءة والابتكار والتكلفة، وذلك نحو الوصول إلى طاقة في متناول الجميع. ومن خلال تواجدها في أكثر من 130 دولة، تسعى مجموعة توتال لتحقيق نتائج إيجابية في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.

تطلق مجموعة توتال حملات استكشافية طموحة وتواصل جهودها لزيادة إنتاج احتياطي الحقول البترولية حتى تتمكن من بناء مستقبل طاقة مستدام في أفريقيا.  يعد الابتكار لحشد موارد جديدة ونقل خبراتنا للأجيال الشابة هي أولوياتنا لكشف إمكانيات القارة الأفريقية الفريدة وتطويرها.  وبالإضافة إلى ذلك، فالمجموعة هي أول موزع للمنتجات البترولية في أفريقيا، ويشمل ذلك (البترول، والزيوت، والقار، والغاز النفطي المسال/السائل، ...إلخ).  وبفضل تاريخها العريق، فالمنتجات المتميزة والخدمات، ومحطات الوقود الذي يبلغ عددها 4200 محطة في 40 دولة، تجعل توتال شركة الطاقة ذات المرجعية الأولى بالنسبة للعملاء الأفراد والشركات.  وتهدف المجموعة إلى تيسير الحصول على الطاقة، ويشمل ذلك تطوير موارد تكميلية للطاقة بتكاليف أقل، مثل الطاقة الشمسية، على سبيل المثال من خلال بيع المعدات الخاصة بالطاقة الشمسية. 

 

توتال إيجيبت - التنقيب والإنتاج

أطلقت كل من ELF والشركات التابعة لمجموعة توتال أنشطة التنقيب والإنتاج منذ عام 1975 في البحر المتوسط وعلى شاطئ دلتا النيل وفي خليج السويس والبحر الأحمر.

وبعد فترة من توقف العمليات، قامت مجموعة توتال المدمجة بتأسيس شركة توتال إي آند بي إيجيبت" التابعة للمجموعة في القاهرة عام 2010، وذلك لتستأنف أنشطة التنقيب في قطاع المياه العميقة في البحر المتوسط.  في 2015، حصلت توتال على ترخيص جديد لقطاع تنقيب شمال المحلة على شاطئ دلتا النيل، بالإضافة إلى ترخيص جديد (شمال الحماد بعيدًا عن الشاطئ) في منطقة المتوسط، بالشراكة مع شركة إيني (المُشَغِّل) وشركة بريتيش بتروليوم.

  

توتال إيجيبت - التسويق والخدمات

توتال إيجيبت هي إحدى الشركات التابعة للمجموعة العالمية "توتال إس إيه" التي تأسست عام 1998. وتتمثل مهمتها في تقديم منتجات وخدمات فائقة الجودة لعملائها.  وتختص الشركة في توزيع جميع المنتجات البترولية، كما تشمل أنشطتها: المبيعات العامة، والزيوت، والأنشطة البحرية والجوية، بالإضافة إلى امتلاكها واحدة من أكبر شبكات التجزئة. ويعمل بالشركة حاليًا 1500 موظف وتبذل جهودًا كبيرة في أنشطة التوظيف والتدريب والتطوير المهني للعاملين.

وتدير شركة توتال إيجيبت شبكة تجزئة تضم 237 محطة منتشرة في جميع أنحاء الجمهورية، حيث توفر الشركة وقودًا وزيوتًا عالية الجودة بالإضافة إلى مجموعة شاملة من الخدمات والمنتجات في محلات "بونجور" التابعة لها، وافتتحت مصنعًا للزيوت على أحدث مستوى في برج العرب.